دواء ريمديسيفير"Remdesivir"

◁ أول دواء معتمد لعلاج كورونا باليابان..


أعلنت الحكومة اليابانية،  الثلاثاء  الماضي ، اعتماد دواء ريمديسيفير "Remdesivir"، لاستخدامه في علاج المصابين بفيروس كورونا المستجد داخل البلاد.
واستطاع دواء ريمديسيفير، الذي أنتجته شركة جلعاد ساينسز، أن يخطف الأضواء من دواء فافيبيرافير المضاد للإنفلونزا، ليصبح العقار المقرر استخدامه الأيام المقبلة في اليابان، لعلاج مرضى كوفيد-19.
ويرى الخبراء أن كلا من ريمديسيفير وفافيبيرافير، قادرين على تحقيق نتائج جيدة، عند استخدامهما في مرحلة مبكرة من المرض، وفقًا لموقع "سكاي نيوز".

◁استخدامات ريمديسيفير

من الأدوية المضادة للفيروسات، حيث تم تطويره عام 2018، لاستخدامه في علاج فيروس إيبولا، وتم استخدامه أيضًا في علاج فيروس سارس وميرس، إلا أنه لم يحصل حتى الآن على موافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية FDA، كعلاج فعال للفيروس التاجي، الذي ينتمي إلى فئة فيروسات الحمض النووي الريبوزي، وفقًا لما جاء بموقع "Drugs.com".

◁شكوك حول ريمديسيفير.. هل يحتاج لمزيد من الدراسة؟

نشرت المجلة الطبية البريطانية The Lancet، نتائج دراسة منفصلة أجريت على 237 مريضاً عبر 10 مستشفيات فى مقاطعة هوبي الصينية.
ووجد مؤلفو هذه الدراسة أن remdesivir لم يكن مرتبطا بفوائد سريرية ذات دلالة إحصائية، ومع ذلك، وجدت التجربة الصينية أن الدواء قلل من الوقت اللازم لتحسين حالة المريض بين أولئك الذين تظهر عليهم أعراض لمدة 10 أيام أو أقل، ما دفع المؤلفين إلى التوصية بمزيد من الدراسة.


◁الآثار الجانبية لدواء ريمديسيفير

ووفقًا لموقع "RX list"، تبين أن لدواء ريمديسيفير بعض الآثار الجانبية، التي تم رصدها في تجارب علاج الإيبولا من قبل، وفي 3 تجارب أخرى أجرتها الولايات المتحدة الأمريكية، للتأكد من مدى فعاليته في علاج فيروس كورونا المستجد، وأبرزها:
- زيادة معدل إنزيمات الكبد، والتي قد تشير إلى تلف الكبد.
- القيء.
- الغثيان.
ولم يُعرف حتى الآن ما إن كان هذا الدواء آمنًا على الحوامل والأجنة أم لا، إلا أن التجارب التي أجريت على الإناث الحوامل من الفئران والقرود، أوضحت أن تناول ريمديسيفير له تأثير على تطور الكلى لدى الأجنة.
كما لا يوجد أيضًا أي دليل علمي يؤكد أن هذا الدواء آمن على صحة المرضعات.       


2 تعليقات

إرسال تعليق

أحدث أقدم