خطة لفتح المساجد


اقترحت وزارة الأوقاف المصرية ، المسؤولة عن المساجد في البلاد، خطة لفتح المساجد من جديد عقب إنتهاء أجازة عيد الفطر المبارك، وذلك وفق إجراءات احترازية، شملت «وجود مسافات بين المصلين داخل المساجد، وإغلاق المسجد عقب الانتهاء من الصلاة»، .

وقال وزير الأوقاف المصري،  إنه «سوف يتم عرض خطة (الأوقاف) على لجنة إدارة "أزمة كورونا" المقرر انعقادها بمجلس الوزراء المصري مطلع الأسبوع المقبل , موجهاً بـ«اتخاذ ما يلزم نحو تحديد أماكن المصلين بكل مسجد، من خلال ترك مسافة آمنة بين كل مصلٍّ وآخر من جميع الاتجاهات».

لكن لم يُحدَد موعد عودة فتح المساجد، سواء خلال صلاة الجُمع أو الجماعات، وسيكون  القرار قيد الدراسة والمناقشة في لجنة إدارة أزمة «كورونا» بمجلس الوزراء،

وأشار مصدر بـ«الأوقاف» إلى أن من ملامح خطة عودة فتح المساجد: «ترك مسافة آمنة بين كل مصلٍّ وآخر، ووضع خطة شاملة لتطهير وتعقيم المساجد، وإغلاق دورات المياه وأماكن الوضوء، وإغلاق المسجد عقب الانتهاء من الصلاة مباشرة».
 يأتي  ذلك  في إطار العودة التدريجية لجوانب الحياة، بضوابط وقائية واحترازية بعد عطلة عيد الفطر,  وقال مصدر من «الأوقاف»: «سوف تقتصر إقامة صلاة الجمعة المقبلة على مسجد السيدة نفسية فقط، مع استمرار تعليق صلاة الجُمع والجماعات، لحين الانتهاء من دراسة خطة الوزارة لفتح المساجد».



2 تعليقات

إرسال تعليق

أحدث أقدم